نحت الأفخاذ

تنحيف_الافخاذ

عملية نحت الأفخاذ من العمليات التي ظهرت في الفترة الأخيرة، نظرًا للتطور التكنولوجي الملحوظ في التقنيات الطبية، وما تبعه من نهضة شملت في جميع الفروع الطبيبة، ومن بينها عمليات التجميل الخاصة بالمصابين بالبدانة في أجزاء معينة من الجسم، وبالتالي ظهورهم بشكل غير لائق، وتركيا من بين أهم الدول التي اشتهرت بتلك العمليات، (خصوصاً عمليات شفط الدهون)، والتي تمتلك خبرات غير محدودة في ذلك المجال، ومن بين المركز الطبيبة الشهيرة التي تمارس تلك الأنشطة التجميلية على نطاق واسع مركز انترناشيونال استاتيك، والذي وصلت شهرته إلى ربوع منطقة الشرق الأوسط، بالإضافة إلى الكثير من المريدين من دول أوربا والعالم.

أسباب الحاجة إلى عملية نحت الأفخاذ:

  • عدم جدوى الوسائل التقليدية

هناك بعض الأفراد الذين يعانون من السمنة التي تسبب تراكم الدهون في منطقة الأفخاذ على وجه الخصوص، ويصعب التخلص من ذلك عن طريق الرجيم العادي، أو ممارسة الأنشطة الرياضية، أو استخدام بعض الأدوية الطبيبة التي تساهم في التخسيس، ومع المداومة على ما سبق ذكره والتوجه إلى الكثير من الأطباء ودون فائدة، يصبح الحل هو عملية تنحيف الأفخاذ.

  •   التداعيات السلبية على الحالة الصحية

قد يؤدي تراكم الدهون في منطقة الأفخاذ إلى زيادة الحمل على عظام الجسم وخاصة في النصف السفلي، وبالتالي حدوث التهابات في منطقة الركبة والكعبين، وبمرور الوقت لا يستطيع الفرد القيام بأي مجهود بدني، لذا تعد عملية تنحيف الأفخاذ وسيلة هامة؛ للتخلص من آلام العظام التي تحدث نتيجة زيادة الوزن.

  • المظهر الغير مناسب

تساهم السمنة بشكل عام في ظهور الأفراد بمظهر غير مناسب، وخاصة لدى الأفراد الذين يعانون من تضخم الفخذين بشكل مفرط، وبالتالي يصبحون محل انتقاد من الجميع؛ نظراً لعدم تناسق شكل الأفخاذ مع باقي الجسم، ويصبحون في حالة نفسية سيئة، بل أن بعضهم يعزف عن الانخراط في كافة اللقاءات والمناسبات الاجتماعية، وتعد عملية تنحيف الأفخاذ في الوقت المعاصر ملاذًا أمن لتلك النوعية من الحالات.

نحت الأفخاذ
نحت الأفخاذ

أسباب تضخم الفخذين:

  •   تناول الأغذية التي تحتوي على النشويات والكربوهيدرات والسكريات بشكل مفرط، والإقلال من البروتينات والفيتامينات والألياف والتي تعد أكثر أهمية من المواد سابقة الذكر، من العوامل التي تسبب تضخم الفخذين.
  •   قد يكون التقدم في العمر سبب في تراكم الدهون في الفخذين، وما يتبعه ذلك من فقدان الجلد للمرونة اللازمة، وبالتالي يصبح عرض لتراكم الدهون أسفله.
  •   يوجد العديد من الأدوية التي تؤدي إلى تزايد الدهون في الفخذين، مثل الأدوية التي تستخدم في علاج مرض السكر وأدوية علاج الاكتئاب بشكل عام.
  •   عدم ممارسة أي نوع من التمارين الرياضية، حيث أن هناك بعض الأفراد الذين يقضون فترات طويلة من الزمن دون القيام بأي نشاط رياضي، وقد يكون السبب في ذلك هو الكسل، أو لانشغالهم بمتطلبات وظائفهم اليومية.
  •   يعد الحمل المتكرر أحد الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث تزايد في دهون الفخذين، نتيجة حدوث الكسل في حركة عضلات الفخذين؛ نظرًا للراحة التامة التي ينصح بها الأطباء أثناء فترة الحمل.   
  •   من الناحية الإكلينيكية يُعد الخلل في هرمون الاستروجين، وما يتبعه ذلك من خلل في مواقيت الدورة الشهرية أحد الأسباب التي تؤدي إلى تضخم الفخذين لدى النساء، حيث يحفز هرمون الاستروجين الغدة الكظرية داخل الكلي لإنتاج مادة الكورتيزول، وبالتالي زيادة المستقبلات من النوع الفا التي تعمل على تخزين الدهون في مستودعات الفخذين، ومع عدم وجود حاصرات بيتا التي تساهم في حرق الدهون، وبالتالي يصبح الأمر صعباً في إنقاص الشحوم من منطقة الفخذين.

ما هي وسائل شفط دهون الفخذ؟

يوجد العديد من الوسائل التي يمكن من خلالها تنحيف الفخذين كما يلي:

الوسائل القديمة والتقليدية لعملية شفط دهون الفخذ.

ومن خلال هذه الطريقة يتم عمل مخطط على المنطقة المراد سحب الدهون منها، والقيام بعمل شقوق، ومن خلال ذلك يقوم بإدخال احد الأنابيب المرتبطة بجهاز شفط، ثم يقوم الطبيب بتحريك الأنبوب بسرعة كبيرة؛ من أجل تحطيم الطبقة الدهنية أسفل الجلد وشفطها، وتلك العملية كانت تتطلب وقت كبير للغاية، كما أنها تحتاج إلى طاقم طبي كبير، وفي ذات الوقت قد لا تمنح المريض النتائج المأمولة على المدى البعيد، ولها الكثير من المضاعفات السلبية المتمثلة في الندوب والتورمات التي كانت تترك أثراً على الجلد، بالإضافة إلى مدة التعافي التي قد تصل إلى فترات زمنية طويلة، كذلك لا تناسب تلك الطريقة كبار السن، نظرًا للمضاعفات البدينة التي قد تلحق بهم بعد عملية تنحيف الأفخاذ.

الوسائل الحديثة لعملية نحت الأفخاذ:

  •   عملية شفط دهون الفخذ من خلال جهاز الموجات فوق الصوتية:

يتم عمل شق في المنطقة المراد شفط الدهون منها، وبعد ذلك يتم استخدام الموجات الصوتية؛ من خلال تسليطها على منطقة الفخذين، ومن ثم إذابة وتكسير الدهون، عن طريق الطاقة الحرارية المنبعثة عن الموجات، ثم سحبها خارج الجسم باستخدام الوسائل الطبيب، وبعد ذلك يتم غلق الجرح.

  •       عملية شفط دهون الفخذ من خلال جهاز الليزر:

حيث يقوم الطبيب المعالج بعمل شق بسيط في منطقة الفخذين، وبعد ذلك يقوم بتسليط جهاز الليزر على المنطقة أسفل الجلد حتى يتم إذابة الدهون بالقدر المطلوب، ويتم سحبها من خلال أنبوب طبي، وبعد ذلك خياطة الشق عن طريق جهاز الليزر، وهي الطريقة المتبعة في مركز إنترناشيونال استاتيك نظراً لعدم وجود أية أضرار سلبية من إجرائها، والحصول على النتائج الايجابية على المدى الطويل، بالإضافة إلى إمكانية إجرائها لأكثر من منطقة في ذات الوقت، والحصول على شد لكافة أجزاء الجسم، ولا تحتاج تلك العملية الوقت التي كانت تتطلبه الوسائل القديمة في عملية تنحيف الفخذين.

ما هي تكلفة تنحيف الأفخاذ في تركيا؟

 يتم تحديد تكلفة عملية نحت الأفخاذ عن طريق عوامل متعددة كلها مجتمعة تساهم في تحديد التكلفة النهائية، للعملية، ويمكن اختصار العوام التي تحدد تكاليف عملية نحت الأفخاذ بــ:

  • حالة المريض الصحية، والأمراض التي يعاني منها والأدوية التي يأخذها، بالإضافة للإجراءات اللازمة قبيل العملية.
  • درجة السمنة لدى المريض، وكمية الشحوم اللازم إزالتها لنحت الأفخاذ، وما تتطلبه الحالة من إجراءات.
  • التقنية المستخدمة في العملية، حيث أن بعض التقنيات المستخدمة في عمليات نحت الأفخاذ، أعلى تكلفة من غيرها.
  • خبرة الطبيب، وشهرته، وسجله الطبي من العمليات الناجحة.
  • مدة الإقامة في المستشفى، وهذه المدة تحددها سرعة الشفاء والتعافي لدى المريض.
  • الخدمات الإضافية المطلوبة مع العملية، (مثل ممرض خاص للعناية، سيارة للتنقل…إلخ).

 

ما هي مميزات مركز انترناشيونال استاتيك في مجال تنحيف الأفخاذ؟

يُعد مركز انترناشيونال استاتيك من أفضل المراكز التي تقوم بعملية نحت الأفخاذ داخل تركيا، لأنه يعمل على توفير كافة عمليات التجميل وأحدث التقنيات، وأفضل الكوادر الطبية، وبالسعر المناسب، وذلك الأمر هو توافقي بين جميع القائمين على إدارة المركز، الذين ينحون المنهج الاقتصادي المنضبط الذي يبتعد عن إرهاق العملاء بالمبالغ المالية الباهظة، لذا فان تكلفة عملية تنحيف الأفخاذ لدى المركز لا يضاهيها أي مستشفى آخر من ناحية التكلفة، وكذا من ناحية الخدمات المقدمة.

مراحل عملية تنحيف الأفخاذ داخل مركز انترناشيونال استاتيك

مرحلة ما قبل عملية تنحيف الأفخاذ:

  •   يقوم الطبيب المعالج في مركز انترناشيونال استاتيك بتقييم الحالة بشكل متكامل؛ من خلال الكشف الخارجي على المريض.
  •   يوضح الطبيب للمريض كافة الإجراءات الخاصة بعملية تنحيف الأفخاذ، والنتائج المتوقعة منها حتى يكون المريض على علم بجميع المراحل، وعلى دراية بالإرشادات التي يجب عليه إتباعها.
  •   يقوم المريض بإبلاغ الطبيب في حالة تناوله لأي أدوية علاجية لتقييم الوضع، والتعرف على اثر ذلك على عملية تنحيف الأفخاذ وتجنب المضاعفات.
  •   يوجه الطبيب المريض للتحاليل المراد إجرائها مثل: صورة دم كامل، ووظائف الكلى والكبد… الخ؛ من اجل التأكد من خلو المريض من أية موانع قد تحول بينه وبين عملية تنحيف الأفخاذ.
  •       يجب على المريض الامتناع عن تناول أية أطعمة غذائية قبل العملية بخمسة عشر ساعة على الأقل.
  •       يجب أن يمتنع المريض عن كافة أنواع التدخين والمشروبات الكحولية، قبل القيام بعملية تنحيف الأفخاذ بأسبوع على الأقل.

مرحلة إجراء عملية نحت الأفخاذ:

  •   يقوم المريض بارتداء الأردية الفضفاضة اللازمة لإجراء العملية، بمعاونة نخبة من الممرضات والممرضين داخل مركز انترناشيونال استاتيك.
  •       يتم تجهيز غرفة العمليات بمركز انترناشيونال استاتيك لاستقبال المريض، من خلال عملية التعقيم الكاملة.
  •   يستخدم الطبيب المعالج طريقة التخدير الكلي أو الجزئي وفقاً لتقييم الحالة المرضية، ففي الحالات التي تتزايد فيها كمية الدهون في منطقة الفخذين يفضل التخدير الكلي؛ نظراً لطول مدة العملية عن الحالات المتوسط والبسيطة.
  •   يقوم الطبيب في مركز انترناشيونال استاتيك بعمل شق بمنطقة الفخذين؛ وفي الغالب في المنطقة ما بين العانة والفخذ، وفي حالة إجراء عملية تنحيف الفخذين مع شفط دهون البطن يقوم الطبيب بعمل شق في كل منطقة على حدا.
  •   يقوم الطبيب بشفط دهون الفخذين؛ من خلال استخدام جهاز الليزر الذي يستخدم في تفتيت الخلايا الدهنية التي تتواجد أسفل الجلد، وفي ذات الوقت يتم شد الجلد عن طريق تحفيز عنصر الكولاجين من خلال الليزر، وبالتالي يحصل المريض على القوام الممشوق مع الجلد المشدود.
  •   يتم التخلص من السوائل التي تخرج من الشقوق نتيجة إذابة الدهون، وفي الغالب تتطلب العملية مدة تتراوح ما بين ساعة وساعتين وفقاً لكمية الدهون المتواجدة في منطقة الفخذين.
تنحيف الافخاذ
تنحيف الافخاذ

ما هي التوجيهات التي يقدمها مركز انترناشيونال استاتيك للمرضى بعد عملية نحت الأفخاذ؟

  • ينصح الأطباء في مركز انترناشيونال استاتيك بحصول المريض على إجازة من كافة المتطلبات الوظيفية لمدة أسبوعين على الأقل بعد أداء عملية تنحيف الأفخاذ.
  • ينبغي الاهتمام بالغيار على مكان العملية يومياً حتى تمام الالتئام.
  • من الممكن أن يقوم المريض بالاستحمام بعد العملية لمدة ثلاثة أيام باستخدام المواد المطهرة.
  • يرتدي المريض حزام ضغط على منطقة عملية تنحيف الأفخاذ لمدة شهر على الأقل.
  • قد يشعر بعض المرضي بكدمات أو تورمات في مكان العملية، غير أنها تزول بعد ثلاثة أسابيع مع تناول المسكنات المناسبة.
  • يقوم الطبيب بوصف بعض المضادات الحيوية للمريض؛ من أجل الحماية من أي عدوى ميكروبية.
  • يمكن ممارسة الأنشطة اليومية البسيطة بعد عملية تنحيف الأفخاذ لمدة أسبوع.
  • من الممكن ممارسة كافة الأنشطة الرياضية بعد شهرين من أداء عملية تنحيف الأفخاذ.
  • علي المدى البعيد ينبغي علي المريض تناول الوجبات الصحية المناسبة وبالقدر المناسب دون إفراط؛ للمحافظة على نتائج عملية تنحيف الأفخاذ.

يجب التأكيد على أهمية اطلاع المريض على كافة المعلومات المتعلقة بالعملية، بالإضافة لالتزامه بتوجيهات الطبيب وتوصياته لتحقيق أعلى نسبة ممكنة من النجاح للعملية، ويقدم مركز انترناشيونال استاتيك خدمة الاستشارة المجانية ليحصل المريض على كامل المعلومات قبل أن يقدم على إجراء العملية.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
دردشة عبر الواتسأب
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا
هل تريد الحصول على استشارة مجانية عن نحت الأفخاذ؟