عمليه تكميم المعدة | نصائح وارشادات 2021 | المخاطر المتوقعة

تكميم المعده

عمليه تكميم المعدة, الحل الأنسب للسمنة المفرطه

تعد مشكلة السمنة المفرطة من أكثر الأمراض التي يعاني منها الكثير من الأشخاص وبالطبع ليس كل الأشخاص من الممكن أن يصيبهم هذا المرض، حيث أن السمنة المفرطة تقتصر على الأشخاص الذين يمتلكون طبيعة أجساد يزيد وزنها بسرعة كلما تناولوا شيئاً بسيطاً ولا يمكن تعرض الأشخاص الذين يمتلكون طبيعة أجساد نحيفة الإصابة بهذا المرض لذلك يلجئ الكثير إلى أجراء عمليه تكميم المعدة في تركيا.

وبالطبع تمثل السمنة المفرطة مشكلة كبيرة لهؤلاء الأشخاص المصابين بها حيث أنها تمنعهم من الاستمتاع بحياتهم مثل باقي الأشخاص فكلما أرادوا التحرك خطوة بسيطة تقف السمنة المفرطة عائقاً أمامهم وليس الأمر كذلك فحسب بل إنها مع الكثير مع الحالات تتسبب لهم في العديد من المشاكل الصحية والتي منها صعوبة التنفس.

اسباب تفشي مرض السمنة و عمليه تكميم المعدة في تركيا و العالم

مرض السمنة أو البدانة المُفرطة أو زيادة الوزن تُعَدُّ من الأمراض الخطيرة جدًّا على الأشخاص من الناحية الصحية، سواء كانت جسدية أو نفسية، والتي وللبدانة أسباب عدة منها:
  • الإفراط في تناول الطعام وعدم الالتزام  بعدد وجبات معينة.
  • تناول بعض الأطعمة غير الصحية كالوجبات السريعة والأغذية المشبعة بالدهون والإكثار من تناول الحلويات.
  • بعض من الأمراض التي تصيب الإنسان قد تؤدي إلى زيادة في الوزن كالاضطراب بالهرمونات.
  • كثير من الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب يلجؤون إلى الأكل كتنفيس عن الحالة التي هم بها مما يؤدي إلى السمنة.
  • العوامل الوراثية قد تكون سببًا مهمًّا في زيادة الوزن أو تكتل الشحوم في مناطق معينة من الجسم.
  • عادات خاطئة يتبعها الأشخاص في الأكل كالنوم بعد الأكل مباشرة وفي ساعات متأخرة من الليل قد يؤدي إلى عدم هضم الطعام بالصورة الصحيحة وتراكم الشحوم حول البطن ومناطق معينة من الجسم.
  • عدم ممارسة الرياضة الصحيحة ورياضة الجري أو المشي بشكل صحيح، والكثير يعتقد أن ممارسة العمل أو القيام بالحركة داخل المنزل والقيام بالواجبات المنزلية تكفي لأن تكون رياضة للجسم، لكن هذه المفاهيم خاطئة جدًّا، لأن على الإنسان أن يمارس الجري لمدة ساعة باليوم على الأقل، وبصورة متواصلة كي يقوم بحرق الدهون التي تتراكم بسبب الأكل غير الصحي.

وسائل علاج السمنة المفرطه

  • وبالرغم من تعدد الوسائل والطرق التي يمكن اللجوء إليها من أجل فقدان الوزن مثل إتباع حمية غذائية معينة والمتابعة مع طبيب مختص أو تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تساعد على التخلص من الكثير من الوزن وممارسة تمارين رياضية معينة إلا أن هذه الوسائل من الممكن أن فعالة لا تؤتي بنتيجة مع الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.
  • وبالرغم من أن العديد من الأشخاص لا يفضلون اللجوء إلا إلى الحلول الطبيعية أو التقليدية، إلا أنهم يملون مع مرور الوقت من هذه الطرق التي لا تحقق لهم النتيجة المطلوبة لذلك يبدأون في البحث عن بدائل أخرى تكون أكثر فعالية في التخلص من هذه المشكلة التي تمثل شبحاً لهم وغالباً ما تتمثل هذه البدائل في التدخل الجراحي و تعتبر تكميم المعدة من اهم التدخلات الجراحيه لعلاج السمنة او البدانه المفرطه.

تكميم المعدة

  • عملية تكميم المعدة او عملية تقليص المعدة إما بربطها أو بقصِّها واستئصال جزء كبير منها، إما 40%، أو 50%، أو 80%، أو حتى تصل إلى 90% من حجم المعدة بأكملها أي يتم التخلص من الجزء الأكبر منها وإبقاء جزء صغير فقط يكون أشبة بالأنبوبة والتي تسمح بمرور الطعام من المريء.، كل ذلك حسب حالة المريض ومستوى البدانة التي هو عليها، مما يؤدي إلى الإحساس بالشبع بمجرد تناول كميات قليلة من الطعام، والهدف منها هو إنقاص الوزن والحد من السمنة المفرطة.
  • لقد ظهرت عملية تكميم المعدة في الفترة الأخيرة لكي تكون من أفضل الحلول التي يمكن للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة اللجوء إليها وذلك للتمتع بصحة أفضل والقدرة على ممارسة حياتهم بشكل طبيعي دون الشعور بأي قصور والحصول على جسم ممشوق ينعمون به.
  • هناك العديد من الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة جداً من الطعام ولا يستطيعون تناول كميات أقل منها لذلك تكون عملية تكميم المعدة هي الحل المثالي والفعال لهم للتخلص من هذه المشكلة الخطيرة التي من الممكن أن تسبب لهم مشاكل صحية خطيرة قد تودي بحياتهم.

ملاحظة مهمه

  • وعلى الشخص المقبل على عملية تكميم المعدة أن يكون على أتم العلم بأن الجزء الذي تم إزالته من المعدة لا يمكن إرجاعه مرة أخرى أي أنه طالما تمت العملية لا يمكن الرجوع فيها، لذلك يجب أن يتأكد الشخص تماماً من أنه يريد الخضوع لهذه العملية.
  • وهذه العملية تساعد الشخص الذي خضع لها على الشعور بعدم الجوع كثيراً وهذا بالطبع من شأنه أن ينقص من وزن الجسم بصورة أسرع، فبدلاً من تناول كمية معينة من الطعام قد اعتاد الشخص عليها سوف يتناول أقل منها بمقدار 80 بالمائة لذلك سوف يكون من السهل فقدان الوزن في فترة قليلة جداً.

عمليه تكميم المعدة

أنواع عمليه تكميم المعدة

تختلف أنواع عملية تكميم المعدة حسب حالة الشخص الذي يخضع لها، ويتم تحديد نوع العملية بواسطة الطبيب المختص الذي يجري العملية للمريض.

وجميع أنواع عملية تكميم المعدة تتضمن تدخلاً جراحياً وذلك لأنه يتم إزالة جزء من المعدة وترك الجزء الباقي الذي يساعد على مرور الطعام.

قص و ربط المعده بهدف إنقاص الوزن

  • من ضمن أنواع عملية تكميم المعدة العملية التي تعرف بإسم عملية قص المعدة. ففي هذه العملية يتم قص الجزء الأكبر من المعدة وترك أنبوباً ذات شكل طولي ليكون هذا الأنبوب هو الجزء الذي يصل بين المريء والإثنى عشر من أجل مرور الطعام بشكل سليم وعدم التسبب في حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • هناك نوع آخر من أنواع عملية تكميم المعدة يسمى بربط المعدة وفي هذا النوع يقوم الطبيب المختص بربط المعدة في الجزء العلوي منها وذلك لجعل حجمها أصغر، وهذا يساعد على تقليل كمية الطعام التي يتناولها الشخص وبذلك فقد كمية كبيرة من الوزن في فترة قليلة من الوقت.
  • وهناك نوع آخر من أنواع عملية تكميم المعدة في تركيا يتم فيها التخلص من جزء من المنطقة العلوية للمعدة ثم يقوم الطبيب المختص بالتخلص من جزء من الأمعاء الدقيقة وربط المتبقي منها بالجزء الأعلى من المعدة وبذلك يتناول الشخص كمية أقل من الطعام ويفقد الوزن بشكل أسرع.

عمليه تكميم المعدة في تركيا

  • تُعَدُّ عملية تكميم المعدة في تركيا من أشهر العمليات التي تقام هناك، والتي شهدت نجاحًا كبيرًا من بين دول العالم لما توفره مراكزها من خدمات عالية وخبرة ودقَّة في العمل وتوفر فرق تمريض ممتازة، ومن بين هذه المراكز مركز إنترناشيونال إستاتيك، لكن على المريض أيضًا التعاون مع الطبيب الجراح والمركز الذي يقام به عملية تكميم المعدة.
  • وذلك بالاطلاع على ماهية العملية قبل إجرائها ومعرفة أدقَّ التفاصيل وإن أقامت العملية وجرى الاستئصال لا يمكن التراجع في ذلك ولا يمكن إعادة هذا الجزء من جديد أو كما كان عليه سابقًا، إضافة إلى اتباع إرشادات الطبيب ونصائحه قبل وبعد إجراء عملية تكميم المعدة، وكل ذلك لأجل المريض ولأجل إنجاح عملية تكميم المعدة والحصول على هدف المريض.
  • وهناك أسباب عديدة جعلت من عملية تكميم المعدة في تركيا الأكثر انتشارًا بين الناس، وبالأخص في السنين الأخيرة إلا وهي تفشي مرض السمنة وضمان أكثر للشخص في تنقيص وزنه بفترة زمنية قليلة، إضافة إلى ذلك تناسب أسعار العملية بالنسبة لباقي الدول الأخرى.

عملية تكميم المعدة في تركيا

لماذا يلجأ الأشخاص إلى القيام بعمليه تكميم المعدة

  • كثير من الأشخاص الذين يلجؤون إلى القيام بهذه العملية، وذلك لضمان عملية تكميم المعدة في إنقاص وزنهم أكثر من الوسائل التقليدية الأخرى،
  • وكذلك الكثير يقومون بإجراء حمية لنفسهم واتباع ريجيم قاسٍ والمتابعة مع الطبيب واتباع جدول غذائي منتظم،
  • لكن الكثير منهم تكون إرادتهم ضعيفة وصبرهم ينفد بسرعة، وذلك لأن هذه الوسائل قد تكون بعيدة المدى ولا يكون التغيير فيها ملحوظًا إلا بعد فترة زمنية طويلة، وبالأخص لو كان هذا الشخص من الذين يعانون السمنة المُفرطة لذلك تكون عملية تكميم المعدة أسهل وأوفر في الوقت، وسوف يقل فيها المريض من أول شهر بعد إجراء العملية، وسوف يُلاحظ هذا الفرق.

من هم الأشخاص الذين يجب عليهم اللجوء إلى عملية تكميم المعدة؟

  • بالطبع لا يحتاج جميع الأشخاص إلى إجراء جراحة تكميم المعدة في تركيا فهناك أشخاص يستطيعون فقدان الزائد من الوزن من خلال ممارسة رياضة معينة أو المواظبة على نظام غذائي معين، أما إذا فشلت في فقدان الوزن بأي من الطرق السابق ذكرها وكان هذا الوزن الزائد هو السبب الرئيسي في المعاناة من الكثير من المشاكل الصحية فأنت بالفعل في حاجة إلى إجراء جراحة تكميم المعدة.
  • ويجب التأكد من أنك تريد الخضوع لهذه العملية حيث لا يمكنك الرجوع في هذا الأمر بعد لخضوع للعملية والعودة إلى الشكل الذي كنت عليه قبل العملية.

ومن أفضل الأماكن التي يمكن الخضوع فيها لعملية تكميم المعدة في تركيا هو مركز انترناشونال استاتيك.

ما هي المخاطر المتوقع حدوثها بعد الخضوع لعملية تكميم المعدة؟

  • من أكثر المخاطر التي يتعرض لها الشخص بعد إجرائه لعملية تكميم المعدة هو أن يصاب بضعف التغذية ومن الممكن أن يبدأ الشخص في التعرض للضعف بعض الشيء بعد العملية ولكنه سوف يعتاد على ذلك بعد مرور فترة على العملية بسبب اعتياد جسمه على ذلك.
  • إذا تناول الشخص كمية طعام كبيرة أكبر من نسبة استيعاب معدة الشخص سوف يصاب الشخص بالغثيان من أجل طرد كمية الطعام التي لا تستقبلها المعدة.
  • من الممكن أن يصاب الشخص بعد عملية تكميم المعدة بحصوات في المرارة والتي يمكن التخلص منها بتناول بعض الأدوية الخاصة والتي تساعد على إذابتها.
  • لأن عملية تكميم المعدة تتم من خلال التدخل الجراحي من الممكن أن يكون الشخص معرضاً للإصابة بتلوث الجرح وذلك إذا لم يتم الحفاظ عليه وحمايته من التلوث.

أمور يجب معرفتها والاطلاع عليها قبل إجراء عملية تكميم المعدة في تركيا

على الشخص الذي يريد إجراء عملية تكميم المعدة معرفة أمور قبل إجراء هذه العملية، وهي الاطلاع على نسبة الأشخاص الذين أجروا عملية تكميم المعدة في تركيا ومدى نجاح هذه العملية، وذلك بالتحدث معهم ومعرفة ما الأشياء المطلوبة منهم، وبالأخص إذا كانوا من خارج البلد، وليسوا من تركيا، مثل معرفة تكاليف العملية، لأن هذه العملية تعد من العمليات الكبرى المكلفة التي يتم فيها تخدير الجسم بالكامل.

افضل اطباء انترناشونال استاتيك
افضل اطباء انترناشونال استاتيك

لغة البلد

من الأشياء التي يجب معرفتها لغة البلد، والتي قد تؤدي إلى صعوبة التعامل مع المراكز الطبية المُراد بها إجراء عملية تكميم المعدة، وبكون تركيا بلدًا سياحيًّا جميلًا وتكثر فيه المعالم الأثرية والبنايات الجميلة القديمة، إضافة إلى جمال الطبيعة وكثرة المزارات بها مما جعل توافد الزوار فيها على مدار السنة، لذلك في بعض الأحيان أو أكثرها يجب الاستعانة بالمترجم الفوري.

وهذه الخدمة توفرها المراكز التي تجرى بها العملية، ويكون مرافقًا للمريض كي يشرح له إجراءات العملية وما المطلوب من المريض وما يجب أن يتبعه قبل وبعد العملية من نصائح وإرشادات الطبيب الذي يقوم بعملية تكميم المعدة في تركيا.

تكلفة عملية تكميم المعدة في العالم و تركيا

  • من المتوقع أن يتكلف الشخص الذي يخضع لعملية تكميم المعدة الكثير من الأموال وذلك لأنها تتضمن تدخلاً جراحياً والذي يكلف الكثير.
  • وتختلف هذه التكلفة في البلاد الأخرى فعلى سبيل المثال تبدأ التكلفة في المملكة العربية السعودية من 30 ألف ريال سعودي ومن الممكن أن تصل إلى الضعف.
  • اما في تركيا فتعتبر تكلفة عمليه تكميم المعده و العمليات المماثله اقل سعرا مقارنه بالدول الاخرى.

للمزيد من المعلومات حول تكميم المعده في تركيا, الاجراءات القوانين و التكلفه تواصل معنا في مركز انترناشونال استاتيك، الرائد في عمليات التخلص من الوزن الزائد.

نصائح وإرشادات ضروري اتباعها بعد إجراء عملية تكميم المعدة في تركيا

تُعَدُّ عملية تكميم المعدة من العمليات الكبيرة التي تجرى بعد شرح البروفسور المخصص مخاطرها وإيجابيات العملية:

  • وبعد الاقتناع بها وإجراء العملية يُعطى للمريض بعد 12 ساعة من إجراء العملية الماء فقط، وبعدها تدريجيًّا من اليوم الثاني يُعطى الشخص السوائل الخفيفة، وذلك لمدة أسبوع.
  • أما بعد الأسبوع الأول من العملية فقد يُعطى للمريض السوائل الثقيلة كالعصائر الطبيعية مثل عصير المانجو وعصير الموز والجوافة إلخ، من العصائر الطبيعية الثقيلة، وأيضًا يُعطى المريض الشوربات.
  • وطبعًا من دون اللحوم التي تحتوي عليها هذه الشوربات، ويستمر المريض على هذا الوضع إلى اليوم الخامس والعشرين من إجراء عملية تكميم المعدة.
  • وبعد ذلك الأكل الثقيل، الذي يشمل الفواكه والخضراوات، وأيضًا يستمر المريض على هذا النوع من الأطعمة إلى اليوم الخامس والثلاثين، أي عشرة أيام.
  • ومن ثم بعدها يبدأ بأكل اللحم والدجاج والسمك، ويجب على المريض الحذر وعدم الإكثار لأن ذلك سوف يؤدي إلى التعب والغثيان، وسوف يرى الشخص الذي أجرى العملية الفرق الذي كان يحس به قبل إجراء العملية بأنه يريد أن يأكل كثيرًا ولا يشبع.

عكس بعد إجراء عملية تكميم المعدة في تركيا وفي مركز انترناشونال استاتيك، فسوف يشعر الشخص بالشبع مجرد ما يأكل أول معلقتين، لأن المعدة قد قُصَّت وصغرت كثيرًا عما كانت عليه كما أوضحنا في بداية المقال.

من خلال تواصلكم معنا، يمكنك الاستافده من خبرتنا وتجربتنا الواسعة في عمليات السمنة عموماً، وعملية ربط المعدة خصوصاً، و نستطيع أن نساعدكم في اختيار الإجراء الأنسب لكم.

هل لديك إستفسار تواصل معنا الإستشارة مجانية

الاستشارة المجانية انترناشونال استاتيك
الاستشارة المجانية انترناشونال استاتيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
دردشة عبر الواتسأب
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا
هل تريد الحصول على استشارة مجانية عن عمليه تكميم المعدة | نصائح وارشادات 2021 | المخاطر المتوقعة؟