ما هو الحقن المجهري وما هي نسبة نجاحه في تركيا ؟

الحقن المجهري

يُعد الحقن المجهري من أحدث الوسائل في الوقت الحالي التي يمكن أن يحصل عن طريقها المرضى على حل إيجابي لحدوث الحمل، وخاصة في ظل المشكلات التي تحدث نتيجة وجود عيوب تمنع الحمل بالطريقة الطبيعية، وفي الغالب يتم اللجوء لتلك العملية بعد قيام الزوجين باستخدام كثير من الطرق الدوائية لحل ما يُعانيان منه من مشكلات مرضية.

 

طبيعة الحقن المجهري:


الحقن المجهري بتركيا عملية مستحدثة يتم عن طريقها استخراج كم من بويضات الأنثى، بطريقة تنشيط المبيض، ومن ثم استخدام إحدى التقنيات الحديثة في تلقيح البويضة من خلال الحيوان المنوي، وبعد ذلك يتم التأكد من حدوث التلقيح، وزراعة البويضة مرة أخرى عن طريق لصقها بجدار الرحم.

 

ما العوامل التي تؤدي إلى حدوث فشل أو نجاح الحمل الحقن المجهري في تركيا؟


عامل السن:


يعد عامل السن المتعلق بالزوجة من الأمور المهمة التي قد ترجح نجاح أو فشل الحمل، وفي الغالب فإن مرحلة ما بعد سن الخامسة والثلاثين قد تكون أحد أسباب عدم حدوث الحمل، حيث تصل نسبة نجاح الحقن المجهري في تلك الحالة إلى ما بين 10-25%، وتصل إلى نسبة 5% بعد سن الثالثة والأربعين.

وقد يحدث حمل غير أن نسبة حدوث الإجهاض تعتبر معوقًا آخر في استكمال مراحل الحمل، وتصل نسبة الفشل في استمرار الحمل إلى 45% بعد سن الأربعين في عمليات أطفال الأنابيب والحقن المجهري ، وهناك بعض المراكز التي ترفض بشكل تام إجراء العملية بعد سن الخامسة والأربعين.



مشكلات الرحم:


قد يكون رحم الزوجة مصابًا ببعض الأمراض مثل الالتهابات المستمرة في بطانة الرحم، أو وجود بعض الأورام الحميدة، وتلك المشكلات من السهل أن يتم التعرف عليها عن طريق المناظير، ومن ثم القيام بعلاجها عن طريق الأدوية قبل القيام بعملية الحقن المجهري بتركيا .

 

بعض الأمراض الأخرى:


هناك أمراض تصاب بها الزوجة، وتكون معوقًا في نجاح الحقن المجهري، ومن أبرزها أمراض المناعة، وعدم وجود سيولة كافية بالدم، مما يؤدي إلى تخثره بصورة تؤثر على الحمل، ومن الممكن القيام بعلاج تلك النوعية من الأمراض عن طريق المضادات الحيوية وكذلك مُسيلات الدم.

 

وجود سلبيات في البويضات:


ويحدث ذلك نتيجة الأمراض الوراثية أو كبر السن، أو بسبب تلقي المرأة منشطات التبويض بطريقة خاطئة، أو القيام بمنح الزوجة الإبرة التفجيرية في وقت خطأ.

 

مشكلات الحيوانات المنوية:


قد تكون الحيوانات المنوية لدى الرجل قليلة من حيث العدد أو غير سليمة من حيث التكوين، ومن المفضل أن يحصل الزوج على البرنامج العلاجي المناسب قبل إجراء الحقن المجهري بمدة كبيرة، لتسهيل عملية انتقاء الحيوانات المنوية القوية.

 

عدم وجود أسباب علمية:


قد يتم الترتيب والإعداد لجميع مراحل عملية طفل الأنابيب والحقن المجهري ، ولا يوجد أي سلبيات من حيث الإجراءات أو سلامة كل من الحيوان المنوي أو البويضة ولا يحدث حمل، ومن الممكن في تلك الحالة إعادة العملية مرة أخرى.


الحقن المجهري


ما الأمور التي ينبغي أن تتبعها المرأة في حالة حدوث الحمل بعد الحقن المجهري ؟


من المهم بعد عملية الحقن المجهري في مركز انترناشونال استاتيك أن ترتاح المرأة قدر الإمكان، وأن لا تقوم بأي مجهودات مضاعفة من شأنها أن تؤثر على الجنين، ولا داعي للخوف أو القلق من أي شيء، ومن المهم أن ترتدي المرأة الملابس الثقيلة التي تحافظ على درجة حرارة الجسم.

بعد أسبوع من عملية الحقن المجهري تبدأ الأعراض التي تنم عن حدوث ثبات للبويضة، وبدأ الجنين في النمو، ويكون ذلك عبارة عن حدوث آلام في الثديين، وكذلك البطن، وبعد مرور شهرين يقوم الطبيب بالمتابعة والتعرف على مدى ما وصل إليه الجنين من نمو؛ عن طريق الفحوصات الطبية، وجهاز الموجات فوق الصوتية.


???? لقد اخترنا لك هذه المعلومة … اقرأ أيضاً عن: 

الاستشارة المجانية انترناشونال استاتيك
الاستشارة المجانية انترناشونال استاتيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى
دردشة عبر الواتسأب
هل تبحث عن استشارة مجانية؟
مرحبا
هل تريد الحصول على استشارة مجانية عن ما هو الحقن المجهري وما هي نسبة نجاحه في تركيا ؟؟